06-02-2020

دبي، فبراير 2020:

أقيمت اليوم الجولة النهائية لمسابقة كأس شيفرون للقرّاء في مهرجان طيران الإمارات للآداب (4-9 فبراير 2020)، وقد شهدت المسابقة في هذه الدورة منافسة محتدمة.

وتقام دورة مهرجان طيران الإمارات للآداب (2020) برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وبالشراكة مع طيران الإمارات وهيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة التي تُعنى بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة.

 

وشارك في مسابقة القراءة لهذا العام 4000 طالب وطالبة ضمن 904 فرق تنافست على التصفيات النهائية التي أقيمت باللغتين العربية والإنجليزية لفئتين عمريتين، المرحلة الابتدائية والمرحلة الثانوية، وقد أجابت الفرق عن أسئلة المسابقة التي تتمحور حول مؤلفات الكتّاب المشاركين في المهرجان، وحصل الفائزون على الجوائز وشهادات التقديروقسائم الكتب.

 

قدم الجوائز للفائزين كلاً من رينو شارما، مديرة “شيفرون الخليج” ومحمد الصادق من شيفرون مدير العلاقات التجارية والحكومية “شيفرون الخليج”، والكتّاب المشاركون في المهرجان: تمسين وينتر (للمرحلة الثانوية)، وجوليا جونسون (للمرحلة الابتدائية)، وحسين المطوع (للمرحلة الابتدائية).

 

تواصل “شيفرون” رعايتها للمسابقة للعام التاسع، وقد أصبحت شريكاً بارزاً لمهرجان طيران الإمارات للآداب، وذكرت رينو شارما، مديرة “شيفرون الخليج”: “أن مسابقة كأس شيفرون للقرّاء حدثاً حيوياً، وتظهر أن القراءة ليست مجرد نشاطٍ فرديٍ، بل يمكن أن تكون متعة جماعية مسلية. ونحن متحمسون جداً لهذه المسابقة ونشارك بها بكل شغف، وندرك أهميتها في تعزيزمحبة القراءة لدى الأجيال، وهو أمر مهم للغاية، لإسهام القراءة في تحقيق النجاح الأكاديمي في المستقبل، والقراءة من أكثر الهوايات متعة وفائدة وتبقى نبراساً للأجيال على مدى الحياة.

 

أما عن الفائزين، ففاز فريق قارئات المستقبل من مدرسة دار العلوم الخاصة بالمركز الأول، فيما جاء في المركز الثاني فريق عيال زايد من مدرسة محمد بن خالد، يليه فريق نجوم القراءة من مدرسة دار العلوم الخاصة وذلك في المرحلة الابتدائية. أما عن المرحلة الثانوية، فقد فاز فريق في فضاء الأدب من مدرسة دار العلوم الخاصة بالمركز الأول، يليه فريق يوتوبيا من مدرسة الظبيانية في المركز الثاني وفريق التميز من دار العلوم الخاصة في المركز الثالث.

يحفل برنامج المهرجان بجلسات التواصل والتسلية والمعلومات، وبالمواضيع المتنوعة التي تشتمل على الأعمال الروائية، والتاريخ، والشؤون المعاصرة، والغذاء، والصحة، والسفر، والسيرة، والأعمال، وغيرها من المواضيع الكثيرة، وهناك فرص استثنائية للاستمتاع بالشعر، والمشاركة في ورش الكتابة الإبداعية، والمناقشة البناءة حول مجموعة واسعة من المواضيع.

يوفر المهرجان فعاليات وبرامج وجلسات لجميع الأعمار والجنسيات، يقدمها أبرز الكتّاب، والمفكرين، وصناع الرأي.

 

تجدون المزيد من المعلومات عن مؤسسة الإمارات للآداب على الموقع الإلكتروني.

و يمكنكم متابعة المستجدات والأخبار على مدار العام على #EmiratesLitFest-  لنكد ان- الفيسبوكتويترانستغراميوتيوب.

 

الختام