06-10-2019

دبي، الإمارات العربية المتحدة،29 سبتمبر 2019: قام مجلس أمناء مؤسسة الإمارات للآداب بتوقيع اتفاقية شراكة جديدة مع بنك الإمارات دبي الوطني، وبتوقيع هذه الاتفاقية تدخل الشراكة طويلة الأمد بين البنك ومؤسسة الإمارات للآداب مرحلة جديدة، يغدو فيها اعتماد بنك الإمارات دبي الوطني الشريك المصرفي الرسمي، علما بأن البنك كان الراعي الرسمي لمسابقة “الشعر للجميع”، منذ سنين.

وتشير الاتفاقية الموقعة هذا الأسبوع إلى التزام البنك بالاستثمار في المواهب الإبداعية المحلية، ورعاية الثقافة الأدبية، وضمان  توفر الفرص الثقافية لأصحاب الهمم.

وبموجب الاتفاقية الموقعة يصبح  بنك الإمارات دبي الوطني المزود المصرفي الحصري للمهرجان، ويلتزم بدعم المؤسسة في تحقيق رسالتها المتمثلة في تغيير حياة الأفراد في المجتمع والعمل من أجل غرس محبة القراءة لدى الأجيال.

وفي إطار الحديث عن الدور الذي تضطلع به المؤسسة، ذكر سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس مجلس الأمناء: “جميعنا في مجلس المؤسسة نفتخر بما نشهده من نموٍ وتطور سنوي للمهرجان، وما نلحظه من التأثير الإيجابي الذي تحدثه المؤسسة والمهرجان على جميع الفئات في مجتمعنا، وعلى جميع الأعمار والثقافات. “

وقد أثنت السيدة إيزابيل أبو الهول، الحاصلة على وسام الإمبراطورية البريطانية، والرئيسة التنفيذية، ومؤسِسة “مؤسسة الإمارات للآداب” على الدور الذي يقوم به بنك الإمارات دبي الوطني في معرض تعليقها على الشراكة، وقالت: “إننا ممتنون للغاية لأصدقائنا في بنك الإمارات دبي الوطني على دعمهم المستمر. وقد تعاونوا معنا لسنوات عديدة في مسابقتنا الرائعة “الشعر للجميع”، وكان هناك دائماً لدينا شعور بأنه يمكننا بذل المزيد من الجهد للاستثمار في مجتمعنا. إنه لأمر رائع أن نرى منظمتين محليتين تتعاونان لجعل عالمنا أفضل، ونتطلع  معاً إلى الارتقاء بشراكتنا، وتوفير إرث للأطفال، كي ينشأوا على محبة الكلمة .

وتعليقاً على الشراكة، قال هشام عبدالله القاسم، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني: “يفخر بنك الإمارات دبي الوطني بدعم ’مؤسسة الإمارات للآداب‘ بصفته شريكاً مصرفياً رسمياً، ليخط بذلك سطراً جديداً في العلاقة الراسخة التي تجمعنا مع مهرجان طيران

الإمارات للآداب. ولطالما كان البنك داعماً رئيسياً للمهرجان على مر السنين، فقد أتاحت رعايته لمسابقة ’الشعر للجميع‘ منصة ثمينة ومثمرة للشعراء الشباب الطموحين في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي. وسنواصل بالتأكيد دعمنا للمؤسسة في إطار مساعيها لتشجيع شباب المنطقة على تقدير الدور الجوهري الذي يلعبه الأدب”.

تقدم مسابقة بنك الإمارات دبي الوطني “الشعر للجميع” فرصة استثنائية للطلبة الموهوبين في إلقاء الشعر لتقديم قصائدهم المفضلة والتميز في إلقائهم. وهي مسابقة مفتوحة لكافة الطلبة في دول مجلس التعاون الخليجي (الإمارات العربية المتحدة، وسلطنة عمان، والبحرين، والمملكة العربية السعودية، والكويت) المسجلين في نظام الدوام الرسمي الكامل. وتقام المسابقة باللغتين العربية والإنجليزية.

وسوف يشهد مهرجان طيران الإمارات للآداب التصفيات النهائية للمسابقة ضمن فعالياته (4-9 فبراير 2020).

شارك في مسابقة بنك الإمارات دبي الوطني،”الشعر للجميع” العام الماضي أكثر من 400 مؤدي، من الفئتين العمريتين، (8-13) و(14-18).

يتنافس المتسابقون في عدة جولات، وتقام التصفيات النهائية خلال المهرجان. ويمكن للراغبين في المشاركة التسجيل عن طريق الموقع الإلكتروني حتى 6 أكتوبر2019.

emirateslitfest.com/competitions/young-peoples-competitions/poetry-for-all-competition

تجدون المزيد من المعلومات عن مهرجان طيران الإمارات للآداب على الموقع الإلكترونيالفيسبوكتويترانستغراميوتيوب.

ويمكنكم متابعة الأنشطة وفعاليات المؤسسة (#EmiratesLitFest) على مدار العام على صفحات:لنكدان- فيسبوكتويترانستغراميوتيوب

الختام

للمزيد من المعلومات يرجى التواصل:

إليس بتلر +971 55 980 6697 [email protected] رهف عواد +971 55 591 0723 [email protected]

نبذة عن مؤسسة الإمارات للآداب

توفر مؤسسة الإمارات للآداب، وهي مؤسسة غير ربحية، كافة سبل الدعم والرعاية للأدب والثقافة، وتسعى لترسيخ مكانتهما في مجتمع دولة الإمارات والمنطقة، وإيجاد بيئة حاضنة للأعمال الأدبية الإبداعية من خلال البرامج والمبادرات الثقافية المختلفة.

أُنشِئت المؤسسة عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، من أجل تعزيز مكانة الثقافة وتشجيع الآداب وتشكيل بيئة حاضنة للأدباء والمثقفين.

تحتضن المؤسسة وترعى العديد من المبادرات الثقافية والمشاريع على المدى الطويل، وتهدف إلى الارتقاء لتطلعات سياسة القراءة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة. من أبرز المشاريع التي ترعاها المؤسسة، جائزة أمناء مكتبات المدارس، وأسبوع اللغة العربية السنوي، وبرامج التعليم على مدار العام، وأندية الكتب ودورات الكتابة الإبداعية، ومن أبرز مبادرات المؤسسة في عام 2016، مؤتمر دبي الدولي للترجمة، وفي عام 2017، مؤتمر دبي الدولي للنشر؛ اللذان شهدا مشاركة دولية كبيرة.

تشرف مؤسسة الإمارات للآداب على تنظيم مهرجان طيران الإمارات للآداب، أهم تظاهرة أدبية ثقافية في المنطقة، الذي تقام دورته القادمة في الفترة (4-9 فبراير) 2019.

مؤسسة الإمارات للآداب

دار الآداب

حي الشندغة التاريخي

ص. ب.: 24506 

دبي – الإمارات العربية المتحدة

www.elfdubai.org

نبذة عن مهرجان طيران الإمارات للآداب  

يُعَدّ مهرجان طيران الإمارات للآداب أكبر تظاهرة في الشرق الأوسط تحتفي بالكلمة المكتوبة والمقروءة، إذ يجمع الكتّاب والمفكرين والمتحدثين العالميين والإقليميين من جميع أنحاء العالم.

وقد استضافت دورة المهرجان لعام 2019 ضمن فعاليات برنامجها الرئيس نخبة متميزة من الكتّاب، أبرزهم ديفيد وليمز، جاكلين ويلسون، وسعادة عمر سيف غباش، أنتوني هورويتز، شاشي ثارور، وآخرون، وذلك بحضور أكثر من 45,000 زائراً.

إضافة للبرنامج الرئيس، يوفر المهرجان فرصة استثنائية للأطفال من خلال البرنامج التعليمي الذي أسهم، في عام .2019، في تثقيف وتعليم أكثر من 30000 طالب وطالبة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة

يوفر المهرجان، في أيامه المخصصة للتعليم، فرصة للطلاب للالتقاء بكتّابهم المفضلين من خلال زيارات الكتّاب للمدارس. ويطرح كل عام العديد من المسابقات الطلابية، باللغتين العربية والإنجليزية، مما يتيح للناشئين تقديم مهاراتهم وعرض مواهبهم في الشعر والقصص والإلقاء.

يهدف المهرجان إلى تطوير ثقافة القراءة وترسيخ مكانتها لدى مجتمع دولة الإمارات، وقد حصد المهرجان، في دوراته المختلفة، العديد من الجوائز الهامة؛ ومن خلال توفير منصة للمواهب الدولية والمحلية، ما فتئ المهرجان يشكل المشهد الأدبي في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة.

يقام المهرجان برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ويعد من أهم مبادرات مؤسسة الإمارات للآداب التي أنشِئت عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو حاكم دبي رعاه الله، وبالشراكة مع طيران الإمارات وهيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة التي تُعنى بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، من أجل تعزيز مكانة الثقافة وتشجيع الآداب وتشكيل بيئة حاضنة للأدباء والمثقفين.

تقام دورته القادمة في الفترة (4-9 فبراير) 2020.

للمزيد من المعلومات والمستجدات يرجى زيارة www.emirateslitfest.com

نبذة عن بنك الإمارات دبي الوطني

بنك الإمارات دبي الوطني هو مجموعة مصرفية رائدة في منطقة الشرق الأوسط. كما في 30 يونيو 2019 بلغ مجموع أصول المجموعة 537.8 مليار درهم (ما يعادل تقريبا 146 مليار دولار أمريكي). وتعتبر المجموعة رائدة في مجال تقديم الخدمات المصرفية الرقمية، ومساهماً

رئيسياً في الصناعة المصرفية الرقمية على المستوى العالمي، وسجل البنك تنفيذ أكثر من 90 في المائة من التحويلات المالية والطلبات خارج فروع البنك. وحصد بنك الإمارات دبي الوطني جائزة “مؤسسة العام للخدمات المالية الأكثر ابتكاراً” خلال حفل توزيع جوائز الابتكار العالمية “بي ايه اي” 2017.

وتقوم المجموعة بتقديم أعمال مصرفية رائدة للأفراد في الدولة من خلال شبكة فروعها التي تضم 233 فرعاً إضافة إلى 1081 جهاز صراف آلي وجهاز إيداع فوري في الدولة وفي الخارج. كما يمتلك بنك الإمارات دبي الوطني حضوراً قوياً في وسائل التواصل الاجتماعي ولديه عدد كبير من المتابعين، وهو البنك الوحيد في منطقة الشرق الأوسط الذي يصنّف ضمن الـ 20 المرتبة الأولى في تصنيف “Power 100” الذي تعدّه “ذا فايننشال براند”. وتعتبر المجموعة اللاعب الرئيسي في مجال الأعمال المصرفية للشركات في الدولة وتقوم بتقديم الأعمال المصرفية الإسلامية والأسواق العالمية والخزينة والاستثمارية والخاصة وإدارة الأصول وعمليات الوساطة.

وتعمل المجموعة في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومصر وسنغافورة والمملكة المتحدة والهند ولديها مكاتب تمثيلية في الصين وإندونيسيا وتركيا.

وتعتبر المجموعة من أكثر المؤسسات نشاطاً في المشاركة بأهم مبادرات التطوير والإنماء في دولة الإمارات العربية المتحدة انسجاماً مع الاستراتيجيات الحكومية للدولة بما في ذلك المعرفة المالية ودمج أصحاب الهمم ضمن إطار منصتها الشاملة “معاً بلا حدود” #TogetherLimitless. إضافة إلى ذلك، فإن مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني هي شريك أول رسمي في مجال الخدمات المصرفية لإكسبو 2020 دبي. للمزيد من المعلومات، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني: www.emiratesnbd.com

واستحوذ بنك الإمارات دبي الوطني في 31 يوليو 2019 على “دينيزبنك”، البنك الرائد في تركيا الذي يمتلك أصولاً تبلغ قيمتها 134 مليار درهم كما في 30 يونيو 2019 (ما يعادل 36 مليار دولار تقريباً). ويزاول البنك أعماله عبر شبكة تضم 749 فرعاً ويتمتع بحضور دولي في كل من تركيا والنمسا وألمانيا والبحرين وموسكو.