featured image

البروفيسور بيتر فرانكوبان

مؤرخ بريطاني وأستاذ في التاريخ العالمي بجامعة أكسفورد، يشغل منصب المدير المؤسس لمركز أكسفورد للأبحاث البيزنطية، وزميل أبحاث أول في كلية ووستر.

تصدر أحدث كتبه ، “طريق الحرير: التاريخ الجديد للعالم”، الذي نشر عام 2015، قوائم كتب صنداي تايمز.

حاز لقب كتاب “ديلي تلغراف” التاريخي لعام 2015، وعلى المرتبة الأولى ضمن قائمة الكتب غير الروائية لصحيفة “صنداي تايمز”، وظل ضمن أفضل 10 كتب طوال تسعة أشهر في قوائم الكتب العالمية. في أكتوبر 2018  نشر طبعة مصورة من الكتاب.

ويتناول كتابه، “طريق الحرير الجديد: حاضر ومستقبل العالم” حياتنا في عام 2018 والتغييرات التي سيكون لها بالغ الأثر على الحكومات والأعمال، وجوانب أخرى من حياتنا.

تصدر آخر إصداراته، “طريق الحرير”، الذي نشر عام 2015، قوائم كتب صنداي تايمز.

يكتب بيتر فرانكوبان لصحيفة نيويورك تايمز، فايننشال تايمز، ذا غارديان، وقد تم تقديمه والتعريف به وبكتبه في صحيفة تشاينا ديلي (أكبر صحيفة تصدر باللغة الإنجليزية في الصين).