featured image

إدنا أيدن إسماعيل

قبل أن تشغل منصب وزيرة خارجية الصومال من عام 2003 إلى عام 2006، شغلت إدنا أيدن إسماعيل منصب وزيرة التنمية الاجتماعية ورعاية الأسرة في الصومال. وهي المديرة المؤسِسة لمستشفى إدنا أيدن للأمومة في هرجيسا، ومن أبرز الناشطات والمدافعات عن حقوق المرأة، وتأتي في مقدمة من يكافحن لإلغاء ختان الإناث، وهي أيضاً رئيسة منظمة ضحايا التعذيب.

كانت متزوجة من محمد حاجي إبراهيم عقال، الذي كان رئيس للحكومة في حقبة الصومال البريطانية، قبل خمسة أيام من استقلال الصومال، ثم أصبح  رئيس الصومال.