featured image

أمين معلوف

ولد أمين معلوف في بيروت ودرس الاقتصاد وعلم الاجتماع، وعمل صحفياً ومراسلاً دولياً حتى اندلاع الحرب الأهلية اللبنانية عام 1975 

ثم قرر معلوف وعائلته مغادرة لبنان ليستقروا في باريس عام 1976، حيث أصبح معلوف رئيس تحرير صحيفة “إفريقيا الفتاة”. نشر كتابه الأول “الحروب الصليبية كما رآها العرب” عام 1983، وفي عام 1993، فازت روايته الرابعة “صخرة طانيوس” بجائزة غونكور، كبرى الجوائز الأدبية الفرنسية.

انتُخب معلوف في عضوية أكاديمية اللغة الفرنسية، وفي عام 2010، حصل على جائزة أمير اوسترياس (أوشتوريس) الإسبانية للأدب عن مجمل أعماله 2020.

وفي عام 2016، حصل على جائزة الشيخ زايد للكتاب فئة “شخصية العام الثقافية”، وقد تُرجمت أعماله إلى أربعين لغة. صدر له هذا العام كتابه الجديد “كيف ضل عالمنا طريقه”. 

تحكِّم في العديد من الجوائز الأدبية، من أبرزها جائزة “أورويل”، وترأس حالياً جائزة “ويلكم”.